فريق بحثى أمريكى صينى يصنع طائرات بدون طيار بتقنية مستوحاة من أجنحة الجراد

منوعات

[ad_1]


استطاع فريق بحثي أمريكي صيني مشترك، صنع نوع جديد من الطائرات بدون طيار، على غرار حشرات الجراد، إذ أن الطائرة تنزلق بسلاسة لمسافة طويلة أثناء طيرانها في الجو.


وتمكن باحثون من جامعة لينكولن الأمريكية، وجامعة هواتشونج للعلوم والتكنولوجيا وجامعة قوانجتشو في الصين، من تطوير طريقة لتصنيع أجنحة للطائرات دون طيار تتميز بخصائص وبقدرات أجنحة حشرات الجراد، وفقا لوكالة سبوتنيك الروسية.


الفكرة التى اعتمد عليها الباحثين بدأت من مبدأ أن الطائرات دون طيار أو الطائرات بطيار، قد تكون أفضل عند الانزلاق بسلاسة في الجو مع بعض ميزات الجراد، وهي ميزة يطمح إليها صانعو الطائرات، لأنها يمكن أن تؤدي إلى تقليل استهلاك الوقود وكذلك تقليل الضوضاء.


واستطاع الباحثون دراسة مميزات أجنحة الجراد، إذ تسمح الأجنحة للجراد بالانزلاق في الجو بشكل جيد ولمسافات طويلة لمعرفة المزيد عن الخصائص التي قد تجعل آلات الطيران التي صنعها الإنسان أفضل في الانزلاق جوا.


وتتكون أجنحة الجراد من مادة رقيقة جدا وخفيفة الوزن مع أنماط أوردة محددة تحمل “سائل اللمف الدموي”، وأنشأ الباحثين نسخة مبكرة منها في صور بتقنية ثلاثية الأبعاد.


وانشأ الباحثين نماذج يمكن استخدامها لإنشاء أجنحة طائرات، وذلك باستخدام عمليات التشكيل الحراري، وتقليم وحفر الأجنحة باستخدام الليزر، لإعادة إنتاج الأنماط الموجودة على أجنحة الجراد، وقام الفريق البحثي بتصميم عدة نماذج أولية بأوزان ودرجات سماكة مختلفة، لمعرفة أي منها يحتوي على القدر المناسب من الصلابة.


وأظهرت اختبارات الباحثين أن نتائج الدارسة قابلة للتطبيق لإنتاج أجنحة صالحة للاستعمال لكل من الطائرات دون طيار والطائرات الصغيرة بطيار.

[ad_2]

اترك رد