متقلب ومفصليّ… أبرز الاحداث الفلكية عن شهر تموز المقبل!

الابراج

[ad_1]

شهر جديد ومفصلي يجعلنا نطل على عالم جديد مليء بالتناقضات، فنسير نحو الحلول الصعبة وبعض المعالجات الشاقة التي تتطلب تضامنا عالميا وتأقلماً مع التقنيات الجديدة التي تغير وجه العالم على أثر تطورات ومفاجآت وصدامات. اليكم ابرز التوقعات عن شهر تموز، بحسب عالمة الفلك جاكلين عقيقي.

هذا الشهر المتقلب يحمل معه احداثا مربكة ومزعجة تؤدي الى تأجيل والى أخطاء والتباس او الى تجميد بعض الحلول ومراوحة المكان. بالاضافة الى تغييرات كبيرة وتنافرا ًفلكيا ًووضعاً متأزماً يطال بعض الاماكن او الجماعات او البلدان، ويتسبب بجو مشوش وضغوطات تؤثر على الجميع وتولد حالة من الذعر، وتنذر بمفاجآت وعواصف مأزومة واستمرار الازمات المربكة والمفاجئة والانقلابات في الاوضاع ألامنية والسياسية والاقتصادية. وذلك بسبب الكواكب البطيئة المتنافرة بينها، وأبرزها وجود المريخ في برج الاسد المتنافر مع كوكب اورانوس من الثور، الذي يشير الى فترة عنيفة تترجم على المستوى العالمي بحالة من العصيان او فك شراكة وانهاء تحالف او تفاهم.

كما يشير الى مواجهات واغتيالات وسقوط بعض الانظمة. في حين لا يزال وجود نبتون في الحوت الذي يرمز الى ثورات وحروب دينية، كما الى صراعات مسلحة واضطرابات مناخية وهزات ارضية وفياضانات.

وقد يشهد العالم تضخما ماليا وانهيارات في البورصة او ازمات اقتصادية تطال بعض البلدان المستقرة، ويسبب بفسخ لبعض التحالفات وشرخ لبعض المؤسسات. كما يسبب بتدهور اقتصادي في كل دول العالم.

بالنسبة الى مواقع الكواكب، فان الشمس في السرطان، والمريخ والزهرة في الاسد، وتنضم اليهم الشمس اعتبارا من تاريخ 22 تموز. زحل متراجعا في الدلو، وعطارد متقدما في السرطان.

اذاً الجزء الاول من الشهر يكون من نصيب الابراج المائية مع وجود الشمس في برج السرطان. اما القسم الاخير من الشهر فيكون من نصيب مواليد الابراج النارية مع انتقال الشمس الى الاسد اعتبارا من تاريخ 22 تموز / يوليو .



[ad_2]

اترك رد