وفاة المغنية الإيطالية العالمية “رافائيلا كارا”

اخبار الفن

[ad_1]

توفيت، يوم الاثنين، رافائيلا كارا إحدى أكثر المغنيات والمذيعات التلفزيونيات شعبية في إيطاليا وأوروبا وأمريكا اللاتينية.

وقال رئيس وزراء إيطاليا ماريو دراجي إن كارا ”صاحبت بضحكتها وسخائها أجيالا من الإيطاليين، ورفعت اسم إيطاليا عاليا في العالم“.

 

وانطلقت كارا، واسمها الحقيقي رافائيلا بيلوني، إلى الشهرة باعتبارها مغنية بوب في السبعينات عندما باتت رقصاتها الحسية وملابسها الكاشفة وأغانيها المثيرة فتحا في إيطاليا.

 

ولدت في مقاطعة بولونيا لأب من بلدة بيلاريا على ساحل البحر الأدرياتيكي، ولأم ذات أصل صقلي. انفصل والداها بعد وقت قصير من الزفاف، وأظهرت في سن مبكرة اهتماما بالعروض الغنائية المتلفزة.

 

حققت نجاحا كبيرا بأغانٍ مثل ”توكا توكا“، وربما كان أكبر نجاح معروف لها أغنية ”آفار لامور كومينشا تو“.

 

بدأت كارا حياتها العملية ممثلة في الستينات وظهرت في العديد من الأفلام، من بينها فيلم فون رايانز إكسبريس مع فرانك سيناترا وتريفور هوارد، والذي يتناول الحرب العالمية الثانية، لكنها لم تحقق النجاح الذي حققته لاحقا في مجال الغناء.

 

ولم تتزوج كارا مطلقا ولم يكن لديها أولاد.

 

ظهرت الفنانة كارا لأول مرة في السينما حينما كانت في التاسعة من عمرها عام (1952) في فيلم ”عذاب الماضي“ Tormento del passato، وقدمت خمسة أفلام أخرى حتى عام 1960، عندما تخرجت من المدرسة الوطنية للسينما في إيطاليا.

 

وفي عام 1965 انتقلت إلى الولايات المتحدة الأمريكية حيث وقعت هناك عقداً مع شركة 20th Century Fox، ولعبت دور البطولة في فيلم ”فون رايان إكسبريس“ Von Ryan’s Express، ولعبت دور البطولة في إحدى حلقات المسلسل التلفزيوني الأمريكي ”الجاسوس“ Spy.

 

وشاركت كارا منذ عام 1961 في عدد من البرامج المتنوعة للتلفزيون الإيطالي، وشغلت أغنياتها ورقصاتها قائمة أشهر الأعمال الغنائية الراقصة في إيطاليا وحول العالم لعقود.

 

وكانت أشهر أغنياتها الفردية ”أطيب التمنيات“ (بالإيطالية: Tanti Auguri).

 

وفي عام 1971 حققت كارا نجاحا كبيرا بأغنيتها توكا توكا، التي كتبها لعروضها التلفزيونية شريكها القديم وصديقها السابق جاني بونكومباني.

 

وفي عام 1984، سجلت كارا أغنية ”انتظر!“ وهي النسخة الإيطالية عن أغنية لانشا بيرفوم لمغنية الروك البرازيلية ريتا لي.



[ad_2]

اترك رد