تقنية

كاميرا نيست وجرس الباب من جوجل لن تحتاج بطاريتها للشحن فى الطقس المتجمد

[ad_1]


أكدت Google أن أجهزة Nest Doorbell و Cam المجهزة بالبطاريات لن يتم شحنها عندما تتعرض لطقس شديد البرودة، وهو ما قالته الشركة فى تقرير نُشر مؤخرًا: “فى درجات حرارة أقل من درجة التجمد لن تتمكن بطارية الليثيوم أيون الموجودة فى كاميرا Google Nest أو جرس الباب من الشحن، وفقا لتقرير engadged.


ووفقًا لـ Google، يمكن أن تعمل إصدارات البطارية من Nest Doorbell وCam في درجات حرارة منخفضة تصل إلى أربع درجات فهرنهايت تحت الصفر (ناقص 20 درجة مئوية)، بشرط أن تكون بطارياتها بها طاقة متبقية. 


ومع ذلك، لن يتم شحن هذه الخلايا فى درجات حرارة أقل من درجة التجمد، علاوة على ذلك تحذر Google  من أنها قد تستنزف أسرع من المعتاد فى الطقس البارد، مع احتمال انخفاض عمر البطارية إلى النصف عندما تقترب الأجهزة من حد التشغيل.


وتوصيك الشركة بإحضار جرس الباب أو الكاميرا من Nest إلى الداخل فى تلك المواقف، ووفقًا لجوجل كلما زادت درجة حرارة البطارية زادت سرعة شحنها، ويمكنك البحث عن تطبيق Home لمعرفة ما إذا كان يجب عليك اصطحاب أجهزتك إلى الداخل، وسيعرض البرنامج إشعارًا يفيد بأن “الشحن متوقف مؤقتًا” أو “الشحن ببطء” مع وقت شحن طويل مقدر عندما يؤثر الطقس البارد عليها سلبًا.


وهناك شىء آخر يجب ملاحظته وهو أن درجات الحرارة المنخفضة قد تؤثر على أجهزة Nest الخاصة بك حتى لو كانت متصلة بالنظام الكهربائي في منزلك، وذلك لأن Nest Doorbell لا يزال يعتمد على بطاريته للحصول على الطاقة حتى عندما يكون به توصيل كهربائى. 


وفى درجات حرارة أقل من 32 درجة فهرنهايت، فإن الشحن الهزيل القادم من السلك لن يساعد البطارية، وبمجرد أن تموت ستحتاج إلى إحضار الجهاز إلى الداخل لشحنه مرة أخرى. 


وعلى النقيض من ذلك يمكن أن تعمل كاميرا Nest ببطارية فارغة طالما أنها متصلة بمنزلك، ولكن إذا فقدت الطاقة ونفدت البطارية، فلن تعمل بعد الآن حتى تشحنها مرة أخرى.

[ad_2]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: