لويس فيتون تقتني ثاني أكبر ماسة في العالم | أخبار المجوهرات

صحة و جمال

[ad_1]

من باطن الأرض إلى عالم المجوهرات الفاخرة ، Louis Vuitton تكشف عن أحدث مشترياتها…حيث أصبحت Louis Vuitton المالكة الجديدة لثاني أكبر ماسة في العالم، يبلغ وزنها 1758 قيراط وهو ما يعادل حجم كرة التنس.

تم اكتشاف هذا الحجر العام الماضي في منجم كاروي في بوتسوانا التابع لشركة لوكارا للتعدين. وقد تمت تسمية هذا الحجر النادر باسم Sewelô أي “الاكتشاف النادر” بلغة السيتسوانا.

ماسة Sewelô

وبفضل التقنيات العالية والتكنولوجيا الحديثة المستخدمة من قبل شركة لوكارا في اكتشاف واستخراج الألماس، ظلت هذه القطعة الفريدة بحالتها الأصلية دون أي كسور.

وبالتعاون مع شركتي لوكارا للتعدين وإيتش بي أنتويرب، قامت علامة Louis Vuitton بشراء الحجر لندرته الفائقة، الأمر الذي يتوافق مع حس الدار الراقية في المغامرة والابتكار.

وهذه القطعة الحجرية الفريدة من نوعها مغطاه بطبقة رقيقة من الكربون الأسود مما يعطيها مظهر داكن مليىء بالغموض والفخامة.

تساعد هذه الطبقة من الكربون الأسود على خلق سطح داكن ولامع للحجر الثمين

ومازل يعتبر هذا الحجر لغز، حيث أنه لم يتم الكشف حتى الآن عن درجتي اللون والنقاء الخاصة بالماسة. هذه الماسة هي بالتأكيد واحدة من عجائب الطبيعة، فهي كنز يحمل في طياته تاريخ يعود إلى مليار سنة ينتظر أن يتم اكتشافه.

وتخطط Louis Vuitton لاستخدام هذه الماسة الاستثنائية لابتكار قطع من المجوهرات لعملائها تكون مُصممة حسب الطلب، وبذلك يتوافق الأمر مع تراث العلامة في عادتها في تصميم منتجات مبتكرة خصيصاً حسب رغبة العملاء.

 

[ad_2]

اترك رد